منتديات يا حسين

منتديات يا حسين (http://www.yahosein.com/vb/index.php)
-   إستضافة سماحة آية الله السيد حسين الشاهرودي (http://www.yahosein.com/vb/forumdisplay.php?f=65)
-   -   س303: ما هي الأدلة على ما يذهب اليه الشيعة من إيمان أبي طالب ؟ (http://www.yahosein.com/vb/showthread.php?t=126275)

السيد حسين الشاهرودي 19-10-2009 10:56 PM

س303: ما هي الأدلة على ما يذهب اليه الشيعة من إيمان أبي طالب ؟
 
السائل : عبر البريد

السؤال :
ما هي الأدلة على ما يذهب اليه الشيعة من إيمان أبي طالب ؟


الجواب :
أعظم دليل على اسلام الرجل وايمانه أقواله وأفعاله، وقد صرّح ابو طالب بايمانه واسلامه واعلن بذلك في ابياته وأشعاره، ولو كان يصدر بيت واحد من هذه الاشعار من ابي جهل وامثاله لكان أهل السنة يهتفون باسلامه ويفتخرون بانه اعلن اسلامه، ولكن ابا طالب كان والد علي عليه السلام وكانت الاحقاد البدرية والأُحُدية والخيبرية والحنينية تجاه علي عليه السلام في صدور القوم تمنعهم لا شعورياً ان يذعنوا بايمان والده المعظم مع صرخاته المدويّة التي يُعلن بها اسلامه على رؤوس الاشهاد، واليك بعض اشعاره واقواله :

1. قال وهو يخاطب النبي محمد (ص) :
أَنْتَ الْأَمِينُ أَمِينُ اللَّهِ لَا كَذَبَ *** وَ الصَّادِقُ الْقَوْلُ لَا لَهْوَ وَ لَا لَعِبَ‏
أَنْتَ الرَّسُولُ رَسُولُ اللَّهِ نَعْلَمُهُ *** عَلَيْكَ تَنْزِلُ مِنْ ذِي الْعِزَّةِ الْكُتُب‏

2. قال وهو يخاطب النجاشي ويرغبه في الاسلام ونصرة النبي (ص) :
تَعَلَّمْ مَلِيكَ الْحَبَشِ أَنَّ مُحَمَّداً *** نَبِيٌّ كَمُوسَى وَ الْمَسِيحِ ابْنِ مَرْيَمَ‏
أَتَى بِالْهُدَى مِثْلَ الَّذِي أَتَيَا بِهِ *** وَ كُلٌّ بِحَمْدِ اللَّهِ يَهْدِي وَ يَعْصِمُ‏
وَ أَنَّكُمْ تَتْلُونَهُ فِي كِتَابِكُمْ *** بِصِدْقِ حَدِيثٍ لَا حَدِيثِ الْمُرَجَّمِ‏
وَ لَا تَجْعَلُوا لِلَّهِ نِدّاً وَ أَسْلِمُوا *** فَإِنَّ طَرِيقَ الْحَقِّ لَيْسَ بِمُظْلَم‏

3. قال عليه السلام وهو يخاطب حمزة بن عبد المطلب يبدي سروره باسلامه :
فَصَبْراً أَبَا يَعْلَى عَلَى دِينِ أَحْمَدَ *** وَ كُنْ مُظْهِراً لِلدِّينِ وُفِّقْتَ صَابِراً
فَقَدْ سَرَّنِي إِذْ قُلْتَ إِنَّكَ مُؤْمِنٌ *** فَكُنْ لِرَسُولِ اللَّهِ فِي اللَّهِ نَاصِراً
وَ نَادِ قُرَيْشاً بِالَّذِي قَدْ أَتَيْتَهُ *** جِهَاراً وَ قُلْ مَا كَانَ أَحْمَدُ سَاحِرا

4. قوله :
حَمَيْتُ الرَّسُولَ رَسُولَ الْإِلَهِ *** بِبَيْضٍ تَلَأْلَأُ مِثْلَ الْبُرُوقِ‏
أَذُبُّ وَ أَحْمِي رَسُولَ الْإِلَهِ *** حِمَايَةَ عَمٍّ عَلَيْهِ شَفُوق‏

5. قال في وصف محمد (ص) ومعجزته :
وَ أَبْيَضُ يُسْتَسْقَى الْغَمَامُ بِوَجْهِهِ *** رَبِيعُ الْيَتَامَى عِصْمَةٌ لِلْأَرَامِلِ‏
تَلُوذُ بِهِ الْهُلَّاكُ مِنْ آلِ هَاشِمٍ *** فَهُمْ عِنْدَهُ فِي نِعْمَةٍ وَ فَوَاضِل‏

6. في شرح ابن ابي الحديد ج3 ص214 روى عن علي عليه السلام قال : قال ابي : يا بني، الزم ابن عمك فانك تسلم به من كل بأس عاجل وآجل، ثم قال لي:
إِنَّ الْوَثِيقَةَ فِي لُزُومِ مُحَمَّدٍ *** فَاشْدُدْ بِصُحْبَتِهِ عَلَى يَدَيْكَا
فقال : ومن شعره المناسب لهذا المعنى قوله :
إِنَّ عَلِيّاً وَ جَعْفَراً ثِقَتِي *** عِنْدَ مُلِمِّ الزَّمَانِ وَ النُّوَبِ‏
لَا تَخْذُلَا وَ انْصُرا ابْنَ عَمِّكُمَا *** أَخِي لِأُمِّي مِنْ بَيْنِهِمْ وَ أَبِي‏
وَ اللَّهِ لَا أَخْذُلُ النَّبِيَّ وَ لَا *** يَخْذُلُهُ مِنْ بَنِيَّ ذُو حَسَب‏

7. قال وهو يخاطب النبي (ص) :
أنت الأمين محمد *** فيهم أغر مسود
لمسودين أطاهر *** كرموا و طاب المولد
وفي هذا النظم وان لم يصرح بكلمة (النبي) لكن اعترافه بأنه أمين يستلزم قبول دعوى النبوة، لأن الأمين لا يكذب.

8. قال في وصف النبي (ص) :
أمين حبيب في العباد مسوم *** بخاتم رب قاهر في الخواتم
نبي أتاه الوحي من عند ربه *** فمن قال لا يقرع بها سن نادم

9. قال:
أ لم تعلموا أنا وجدنا محمدا *** رسولا كموسى خط في أول الكتب

10. قال مخاطباً للنبي (ص) :
فَاصْدَعْ بِأَمْرِكَ مَا عَلَيْكَ غَضَاضَةٌ *** وَ أَبْشِرْ بِذَاكَ وَ قَرَّ مِنْكَ عُيُونا
وَ دَعَوْتَنِي وَ زَعَمْتَ أَنَّكَ نَاصِحٌ *** فَلَقَدْ صَدَقْتَ وَ كُنْتَ قُدْماً أَمِيناً
وَ عَرَضْتَ دِيناً قَدْ عَرَفْتُ بِأَنَّهُ *** مِنْ خَيْرِ أَدْيَانِ الْبَرِيَّةِ دِينا

11. قال :
فَأَيَّدَهُ رَبُّ الْعِبَادِ بِنَصْرِهِ *** وَ أَظْهَرَ دِيناً حَقُّهُ غَيْرُ بَاطِل‏

12. روى ابو الفرج الاصفهاني عن ابي طالب قوله :
زَعَمَتْ قُرَيْشٌ أَنَّ أَحْمَدَ سَاحِرٌ *** كَذَبُوا وَ رَبِّ الرَّاقِصَاتِ إِلَى الْحَرَمِ‏
مَا زِلْتُ أَعْرِفُهُ بِصِدْقِ حَدِيثِهِ *** وَ هُوَ الْأَمِينُ عَلَى الْحَرَائِبِ وَ الْحَرَم‏

13. قال ابن ابي الحديد في شرحه ج3 ص312 : روي باسانيد كثيرة بعضها عن العباس بن عبد المطلب وبعضها عن ابي بكر بن ابي قحافة ان ابا طالب ما مات حتى قال : لا اله الا الله محمد رسول الله، والخبر مشهور أن ابا طالب عند الموت قال كلاماً خفياً فاصغى اليه اخوه العباس.
وروي عن علي عليه السلام انه قال : ما مات ابو طالب حتى اعطى رسول الله من نفسه الرضا.
وذكر ابو الفرا والشعراني عن ابن عباس : ان ابا طالب لمّا اشتد مرضه قال له رسول الله (ص) : يا عم، قلها استحلّ لك بها الشفاعة يوم القيامة، يعني الشهادة، فقال ابو طالب : يا ابن اخي لولا مخافة السبّة وان تقول قريش انما قلتها جزعاً من الموقت لقلتها، فلما تقارب من ابي طالب الموت جعل يحرّك شفتيه، فاصغى اليه العباس باذنه وقال : والله يا ابن اخي لقد قال الكلمة التي أمَرتَه أن يقولها، فقال رسول الله (ص) : الحمد لله الذي هداك يا عم.

أقول : هذا الحديث من مرويّات أهل السنة، ولا حاجة لنا الى مثله فقد أعلن ابو طالب اسلامه في طول عمره.


جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 09:50 PM ] .