عرض مشاركة مفردة
قديم 22-12-2013, 10:54 PM
وهج الإيمان وهج الإيمان غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 85283

تاريخ التّسجيل: Apr 2010

المشاركات: 26,084

آخر تواجد: بالأمس 05:45 PM

الجنس: أنثى

الإقامة:



ولمن يتعجب من حياة الإمام الى الآن ويقول كيف يأكل ويعتني بنفسه وو نقول لهم عيسى عليه السلام في السماء لماذا لاتتعجبون ولاتقولون كيف يعيش الى الآن وكيف يأكل وو مع أنه ورد في سير أعلام النبلاء للإمام الذهبي المقر بولادة المهدي ابن الحسن العسكري والذي يقول عدم ولم يعلم كيف مات وكيف لم يراه أحد وو مع أن الإمام شوهد ولدينا كلامه وكلام من رآه العجائب:


أنقل التالي :


سير أعلام النبلاء - (ج 13 / ص 572)

قال الحاكم: حدثنا أبي، سمع الطهماني يقول: رأيت بخوارزم امرأة لا تأكل ولا تشرب، ولا تروث.
وقال ولده أبوه صالح محمد بن عيسى: مات أبي في صفر، سنة ثلاث وتسعين ومئتين.
وقال يحيى العنبري: سمعت الطهماني يحكي شأن التي لا تأكل ولا تشرب، وأنها عاشت كذلك نيفا وعشرين سنة، وأنه عاين ذلك.
قلت: سقت قصتها في " تاريخ الاسلام "، وهي: رحمة بنت إبراهيم، قتل زوجها، وترك ولدين، وكانت مسكينة، فنامت فرأت زوجها مع الشهداء، يأكل على موائد، وكانت صائمة، قالت: فاستأذنهم، وناولني كسرة، أكلتها، فوجدتها أطيب من كل شئ، فاستيقظت شبعانة.
واستمرت.
وهذه حكاية صحيحة، فسبحان القادر على كل شئ.
وحكى الشيخ عز الدين الفاروثي: أن رجلا بعد الست مئة كان بالعراق، دام سنين لا يأكل.
وحكى لي ثقات ممن لحق عائشة الصائمة بالاندلس، وكانت حية سنة سبع مئة، دامت أعواما لا تأكل. )



التوقيع :

إعرف الحق تعرف أهله
كتبي الإلكترونية على الميديا فاير :

http://www.yahosein.com/vb/showthread.php?t=226146

الرد مع إقتباس