عرض مشاركة مفردة
قديم 13-09-2002, 12:21 AM
السيد الموسوي السيد الموسوي غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 2123

تاريخ التّسجيل: Sep 2002

المشاركات: 57

آخر تواجد: 08-01-2003 10:14 AM

الجنس:

الإقامة:

الأخ العزيز حبيب

إن الاجتهاد الذي يؤجر عليه المرء هو اجتهاد المجتهد في محاولة فهم النص، أما أنا وأنت فنحن مقلدون ولابد لنا من متابعة رأي المراجع، ولايحق لنا الاجتهاد من أساس حتى نبحث بعد ذلك هل لنا أجر أو أجران.

ولهذا فليس لي حق أن أبدي أي وجهة نظر في مسألة زواج المسلم من كتابية، وكل ما يمكنني فعله هو نقل آراء الفقهاء في هذا الصدد، فالعلماء يجيزون التزوج من الكتابية بالعقد المنقطع، أما في العقد فالمسألة فيها خلاف، فالسيد الخوئي مثلا يرى الجواز ولكنه يرى أن الأحوط استحبابا عدم الزواج بها ويتوقف في شمول حكم الجواز للمجوسية (منهاج الصالحين ج2 ص270)
أما الإمام الخميني فيرى أنه لايجوز على الأحوط الزواج بالكتابية دائما، ويفتي بعدم الجواز من المجوسية. (تحرير الوسيلة ج2 ص 255)

خالص الود والاحترام لك يا أخي العزيز.

الرد مع إقتباس