منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > الحوار الإسلامي > منتدى الفقه
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 18-07-2014, 05:57 AM
محمد الخزرجي
 
ه̷̷َـَْـُذآ الدليل القاطع

مؤلفات الإمام الشهيد السيد محمد صادق الصدر ( قدس سره)
كتاب الصوم بين السائل والمجيب لسماحة السيد الشهيد محمد صادق الصدر
الصوم
بين السائل والمجيب
طبقاً لفتاوى
ولي أمر المسلمين
المرجع الديني الأعلى زعيم الحوزة العلمية
آية الله العظمى
السيد الشهيد محمد الصدر(قدس سره الشريف)
طبع بإشراف مكتب السيد الشهيد (قدس سره الشريف)
س1: ما هو معنى الصوم ؟
الجواب: هو الإمساك عن المفطرات مع النية، والإمساك: هو الكف عن أي شئ قد يرغب فيه الإنسان.
س2: كم هي أقسام الصوم ؟
الجواب: هي أربعة أقسام: واجب–مستحب–حرام-مكروه.
س3: ينقسم الصوم الواجب إلى أقسام فما هي تلك الأقسام ؟
الجواب:
1. صوم شهر رمضان.
2. صوم الكفارة.
3. صوم القضاء.
4. صوم بدل الهدي في الحج.
5. صوم اليوم الثالث من الاعتكاف.
6. صوم النذر والعهد واليمين.
س4: ما هي الأيام التي يستحب فيها الصوم من كل شهر ؟
الجواب: يستحب صيام أول خميس من الشهر وآخر خميس منه وأول أربعاء من العشر الأواسط.
س5: ما هي الأيام التي يستحب فيها الصوم من كل سنة ؟
الجواب:
1. صوم يوم الغدير: فأنه يعدل مائة حجة ومائة عمرة مبرورات متقبلات. (18ذي الحجة).
2. يوم مولد النبي (صلى الله عليه وآله) (17ربيع الاول)
3. يوم مبعث النبي(صلى الله عليه وآله)(27رجب).
4. يوم دحو الأرض(25ذي القعدة).
5. يوم عرفة لمن لا يضعفه عن الدعاء وعدم الشك في الهلال. (9ذي الحجة).
6. يوم المباهلة (24-ذي الحجة).
7. صوم جميع أيام شهر رجب.
8. صوم جميع أيام شهر شعبان.
9. يوم النوروز.
10. أول يوم من محرم وثالثه وسابعه.
11. كل خميس وكل جمعة إذا لم يصادفا عيداً أو سفراً واجباً ولو بالنذر.
س6: يكره الصوم في أيام من كل سنة فما هي تلك الأيام ؟
الجواب:
1. صوم يوم عرفة لمن خاف ان يضعفه عن الدعاء.
2. الصوم في يوم عرفة ايضاً مع الشك في الهلال بحيث يحتمل كونه يوم عيد الأضحى.
3. صوم الضيف نافلة بدون اذن مضيفه.
4. صوم الولد من غير أذن والده. ولو من حيث الشفقة فيحرم والأولى إجراء نفس الحكم للوالدة ايضاً.
س7: يحرم الصوم في أيام من كل سنة فما تلك الأيام ؟
الجواب:
1. صوم العيدين وهو الأول من شهر شوال والعاشر من ذي الحجة.
2. صوم أيام التشريق لمن كان بمنى ناسكاً كان ام لم يكن وهي لثلاثة أيام التي تلي عيد الأضحى.
3. صوم يوم الشك على انه من رمضان.
4. صوم نذر المعصية.
5. صوم يوم الوصال: وهو إدخال جزء من الليل مع النهار في نية الصوم أو الليل كله.
س8: للصوم شروط فما هي تلك الشروط ؟
الجواب:
1. الإسلام. فلا يصح من غير المسلم.
2. الإيمان. فلا يصح من غير المؤمن.
3. العقل. فلا يصح من المجنون.
4. الخلو من الحيض والنفاس طول اليوم. فلو كانت محدثة باحدهما خلال اليوم ولو لحظة لم يجب ولم يصح.
5. عدم الإصباح جنباً عالماً عامداً.
6. ان لا يكون مسافراً سفراً يوجب قصر الصلاة.
7. الصحة من المرض المنافي مع الصوم ولو احتمالاً معتداً به.
8. عدم وجود العسر والحرج في الصوم.
س9: الحائض أو النفساء لا يجب عليهما قضاء الصلوات وهل الصوم كذلك ؟
الجواب: كلا. بل يجب عليها قضاء الصوم بعد شهر رمضان بل كل صوم واجب عليها ورأت فيه الدم.
س10: ما هو حد المرض الذي يوجب الإفطار ؟
الجواب: حد ذلك ما اذا كان الصيام ينافي الصحة من المرض وتحصل المنافاة بأمور:
1. التضرر من المرض خلال الصوم أما لا يجابه شدته او بطء برئه او شدة المه.
2. منافاته لاستعمال الدواء نهاراً.
3. الصحيح اذا خاف حدوث المرض فضلاً عما اذا علم بذلك.
س11: ما هو العسر والحرج في الصوم ؟
الجواب: هو كالضعف المفرط ولو لم يكن مفرطاً لم يجز الإفطار ، وكذا اذا ادى الضعف إلى العجز اللازم للمعاش مع عدم التمكن من تركه ولا أبدال العمل فانه يجوز الإفطار او كان العامل بحيث لا يتمكن من الاستمرار على الصوم لغلبة العطش.
س12: لا يجوز الإفطار في شهر رمضان إلا لأشخاص فمن هم أولئك الأشخاص؟
الجواب:
1. الشيخ والشيخة اذا تعذر عليهم الصوم او كان حرجاً.
2. ذو العطاش اذا تعذر عليهم الصوم او كان حرجاً.
3. الحامل المقرب التي يضر بها الصوم او يضر حملها.
4. المرضعة الليلة اللبن اذا أضر بها الصوم او بالولد.
س13: هل يجب عليهم شئ بدل الصوم ؟
الجواب: نعم على الأول الفدية فقط عن كل يوم وعلى الثاني والثالث الفدية والقضاء.
س14: كم تبلغ مقدار الفدية ؟
الجواب: تبلغ مُدْ من الطعام والمُد يساوي ثلاثة أرباع الكيلو وأن كان الاحتياط ألاستحبابي مدان من الطعام. والأفضل ان تكون من الحنطة.
س15: ما معنى النية وهل يعتبر فيها التلفظ ؟
الجواب: هي القصد في العبادة والإخلاص لله سبحانه وتعالى، ولا يتعبر فيها التلفظ بل هي نية قلبية.
س16: متى وقت النية ؟
الجواب: وقت النية في الواجب المعين كصوم رمضان او صوم النذر المعين يكون عند طلوع الفجر الصادق واما في الصوم الواجب غير المعين( غير شهر رمضان) فيكون من طلوع الفجر الصادق إلى الزوال.
واما في الصوم المستحب فمن طلوع الفجر الصادق إلى ان يبقى من النهار ما يمكن فيه تجديد النية على ان لا يكون قد تناول شيئاً من المفطرات.
س17: لو تدرك النية في الصوم المعين لنسيان او لجهل فهل يصح صومه اذا نوى قبل الزوال ؟
الجواب: نعم يصح صومه والاحوط استحباباً القضاء.
س18: هل يجتزأ لشهر رمضان نية واحدة ؟
الجواب: نعم يجتزأ شهر رمضان كله نية واحدة اذا حصلت بعد الهلال.
س19: لو نوى تناول المفطر في غير المعين بعد الزوال فبطل صومه فهل يجوز ان ينقل نيته إلى الصوم المستحب ؟
الجواب: نعم يجوز ويصح صومه.
س20: الإمساك عن المفطرات من أي وقت يبتدي وفي أي وقت ينتهي؟
الجواب: ذلك من طلوع الفجر الصادق إلى غروب الشمس أعني (ذهاب الحمرة المشرقية).
س21: ما هي المطفرات ؟
1. الأكل والشرب مطلقاً ولو كانا قليلين او غير معتادين بل كل ما دخل المعدة ولو عن غير الطريق المعتاد.
2. الجماع قبلاً ودبراً فاعلاً ومفعولاً حياً وميتاً حتى البهيمة على الاحوط وجوباً سواء انزل ام لم ينزل.
3. الكذب على الله تعالى أو على رسوله ( صلى الله عليه وآله) أو على الأئمة (عليهم السلام). و الاحوط إلحاق الأنبياء (عليهم السلام).
4. رمس تمام الرأس في الماء ولو بدون العنق ومن دون فرق بين الدفعة والتدريج.
5. إيصال الغبار الغليظ إلى جوفه عمداً. بل الاحوط إلحاق غير الغليظ به اذا كان معتداً به.
6. تعمد البقاء على الجنابة حتى يطلع الفجر من شهر رمضان وقضائه.
7. أنزال المني نهاراً بفعل ما يؤدي إلى نزوله او كان سبباً معتاداً له مع احتمال ذلك احتمالاً معتداً به مطلقاً على الاحوط.
8. الاحتقان بالمائع، ولا بأس بالجامد.
9. تعمد القئ وان لضرورة من علاج مرض ونحوه ولا باس بما كان اختيار.
س22: لو اعتقد الصدق في كلامه المنسوب إلى الله تعالى او إلى احد الأنبياء والمعصومين (عليهم السلام) ثم تبين الكذب فهل يبطل صومه ؟
الجواب: لا يبطل صومه ما دام اعتقاده هو الصدق.
س23:اذا لبس ما يمنع اقتراب الماء إلى الرأس او ارتمس رأسه في الماء على وجه التعاقب(بان ادخل قسماً من رأسه وأخرجه ثم ادخل القسم الاخر) فهل يبطل صومه ؟
الجواب: لا يبطل صومه.
س24: لو ارتمس في الماء عمداً ناوياً الغسل فهل يصح غسله وصومه ؟
الجواب: ان كان ناسياً لصومه صح صومه وغسله واما اذا كان ذاكراً له، فان كان في شهر رمضان بطل صومه وغسله، واما في الواجب المعين غير شهر رمضان فيبطل صومه بنية الارتماس وصح غسله اذا كان ملتفتاً حال غسله إلى بطلان صومه، واما في أنواع الصوم من الواجب او المستحب فلا ينبغي الإشكال في صحة غسله وان بطل صومه.
س25: ما حكم التدخين في شهر رمضان عمداً ونسياناً ؟
الجواب: لا ينبغي الإشكال فيما اذا وقع التدخين سهواً او نسياناً فان سائر المفطرات كذلك. واما اذا وقع عمداً فالظاهر عدم بطلان الصوم مع وجود الضرورة كالضعف او الصداع الذي يزول بالتدخين.
س26: لو أصبح جنباً في الصوم المعين كشهر رمضان هل يصح صومه؟
الجواب: نعم، يصح صومه اذا كان من غير عمد كالنوم والنسيان والإكراه حتى في باقي أنواع الصوم المعين الا في قضاء رمضان فلا يصح معه على الاحوط استحباباً.
س27: هل الاحتلام في أثناء النهار في شهر رمضان يوجب بطلان الصوم ؟
الجواب: لا يوجب بطلان الصوم. سواء كان في شهر رمضان وفي غيره من الصوم الواجب أو المستحب.
س28: لو نسي غسل الجنابة ليلاً حتى مضى يوم أو أيام من شهر رمضان هل يصح صومه ؟
الجواب: نعم، يصح صومه والاحوط استحباباً القضاء.
س29: إذا كان المجنب لا يتمكن من الغسل قبل الفجر فما يصنع ؟
الجواب: يتيمم، فان تركه بطل صومه والاحوط استحباباً ان يبقى مستيقظاً حتى الفجر.
س30: لو ظن سعة الوقت للغسل فأجنب نفسه ثم تبين الخلاف فهل يجب عليه القضاء أو لا ؟
الجواب: مع المراعاة لا قضاء عليه وأما بدونها فالاحوط القضاء بدون كفارة.
س31: هل أن حدثي الحيض والنفاس كحدث الجنابة في فساد الصوم لو تعمدت البقاء عليهما ؟
الجواب: نعم وهو مبني على الاحتياط الاستحبابي الأكيد.
س32: ما هو حكم صوم من أجنب في الليل من شهر رمضان عمداً ونام حتى طلع الفجر ؟
الجواب: إذا كان ناوياً لترك الغسل أو متردداً فيه أو مهملاً له لحقه حكم تعمد البقاء على الجنابة. وان نام ناوياً للغسل أو غافلاً عنه فان كان في النومة الأولى صح صومه. وان كان في النومة الثانية وغير عازم على تركه (بأن نام بعد العلم بالجنابة ثم أفاق وتذكر جنابته ثم نام ثانياً) حتى أصبح وجب عليه القضاء دون الكفارة، وكذلك اذا كان بعد النومة الثانية وان كان الاحوط استحباباً عند ذلك وجوب الكفارة.
س33: هل يبطل صوم من انزل بالعادة السرية بفعل ما يؤدي إلى نزوله؟
الجواب: نعم يبطل صومه.
س34: لو سبقه المني بلا فعل شئ (حتى تعمد التفكير)، فهل يبطل صومه ؟
الجواب: لم يبطل صومه.
س35: هل التقطير – في العين أو الاذن- او كتزيق الدواء يوجبان بطلان الصوم ؟
الجواب: كلا لا يوجبان بطلان الصوم.
س36: هل استعمال المغذي مفطر للصوم ؟
الجواب: نعم مفطر على الاحوط وجوباً.
س37: هل يجوز للصائم بلع ريقه او ما يخرج بالتجشؤ ؟
الجواب: نعم، يجوز بلع ريقه واما ما يخرج بالتجشؤ اذا لم يصل الى فضاء الفم. واما اذا وصل الى فضاء الفم فابتلعه اختياراً بطل صومه وعليه الكفارة على الاحوط. واما اذا نزل من غير اختيار لم يكن مفطراً.
س38: هل ان مضغ الطعام للصبي او ذوق المرق من المفطرات ؟
الجواب: ليس من المفطرات اذا لم يتعدى الى الحلق او تعدى من غير قصد او نسياناً للصوم.
س39: ما هي مكروهات الصوم ؟
الجواب:
1. ملامسة النساء وتقبيلها وملاعبتها اذا لم يقصد الإنزال.
2. الاكتحال بما يصل طعمه او رائحته الى الحلق كالعنبر والمسك.
3. دخول الحمام اذا خشي الضعف.
4. إخراج الدم المضعف.
5. السعوط مع عدم العلم بوصوله إلى الحلق وإلا ففيه أشكال.
6. شم كل نبات طيب الريح.
7. بل الثوب على الجسد.
8. الحقنة بالجامد.
9. قلع الضرس بل مطلق إدماء الفم.
10. السواك بالعود الرطب.
11. المضمضة عبثاً.
12. إنشاد الشعر إلا في مراثي الأئمة(عليهم السلام) ومدائحهم فليس بمكروه.
13. جلوس المرأة في الماء.
س40: هل يجوز استعمال البخاخ لضيق النفس ونحوه ؟
الجواب: هو مفطر واذا اضطر الفرد إلى استعماله أفطر في صومه وقضاه.
س41: الكفارات هل تختص بالعامد المرتكب للمفطرات او انها تعم غيره ؟
الجواب: تختص بالعامد فقط.
س42: ما هي كفارة إفطار يوم من شهر رمضان ؟
الجواب: هي كفارة مخيرة بين عتق رقبة وصوم شهرين وإطعام ستين مسكيناً لكل مسكين مد ( وهو يساوي ثلاثة أرباع الكيلو) على المشهور. والاحوط وجوباً حصول الإشباع.
س43: ما هي كفارة إفطار يوم قضاء شهر رمضان ؟
الجواب: اذا كان بعد الزوال عليه إطعام عشرة مساكين لكل مسكين مد فان لم يتمكن صام ثلاثة أيام. وان كان قبل الزوال لم تجب الكفارة.
س44: لو أفطر على الحرام في شهر رمضان فهل تختلف كفارته عما لو أفطر بغير الحرام ؟
الجواب: نعم تختلف فلو أفطر على محرم كالخمر ولحم الخنزير والزنا والاستمناء المحرم وجبت عليه كفارة الجمع بين الخصال الثلاثة المتقدمة على الاحوط.
س45: لو جامع زوجته في نهار شهر رمضان وهما صائمان فعلى من تجب الكفارة ؟
الجواب: اذا اكره زوجته على الجماع في صوم شهر رمضان فالاحوط ان عليه كفارتين وتعزيرين، خمسين سوط، فيحتمل عنها الكفارة والتعزير.
س46: إذا كان الزوج مفطراً لعذر فاكره زوجته الصائمة فهل تجب الكفارة ؟
الجواب: لم يتحمل الكفارة عنها وان كان آثماً ولا تجب الكفارة عليه ولكن يجب عليها القضاء على الاحوط.
س47: قد تكون الزوجة مكرهة في الابتداء ثم يحصل منها الرضا لغلبة الشهوة او لاي سبب فهل تمتهر مكرهة ؟
الجواب: اذا كان قبل الإيلاج اعتبرت راضية. وان كانت بعده فهي بحكم المكرهة.
س48: لو افطر متعمداً ثم سافر تسقط الكفارة ؟
الجواب: لا تسقط الكفارة بل تجي عليه الكفارة.
س49: وجوب الكفارة موسع او فوري ؟
الجواب: موسع لكن لا يجوز التاخير إلى حد يعد تسامحاً في اداء الواجب.
س50: هل يجوز التبرع بالكفارة عن الميت ؟
الجواب: نعم يجوز ذلك.
س51: ما هو مصرف الكفارة ؟
الجواب: مصرف كفارة الإطعام للفقراء اما بإحضارهم وإشباعهم واما بالتسليم اليهم.
س52: هل يجزي إشباع شخص واحد مرتين او مرات ؟ وهل يجوز اعطاء الكفارة لعائلة الفقير حسب أفرادهم ؟
الجواب: لا يجزي إشباع شخص واحد مرتين او مرات بل لابد من إطعام ستين مسكين الا مع تعذر العدد، ويجوز اعطاء عائلة الفقير حسب افرادهم.
س53: ما هي الموارد التي يجب فيها قضاء الصوم دون الكفارة ؟
الجواب:
الاول: نوم الجنب حتى يصبح كما تقدم.
الثاني: اذا بطل صومه بالاخلال بالنية دون استعمال المفطر.
الثالث: اذا نسي غسل الجنابة ومضى عليه يوم او أيام على الاحوط استحباباً.
الرابع: اذا استعمل المفطر بعد طلوع الفجر بدون مراعاة ولاحجة على طلوعه.
واما اذا قامت حجة على طلوعه وجب القضاء والكفارة ما لم يثبت الخلاف بعد ذلك واذا كان مع المراعاة واعتقاد بقاء الليل فلا قضاء ولا كفارة هذا في صوم شهر رمضان واما في الواجب المعين فالاحوط الإتمام والقضاء وفي غيره من أنواع الصوم الواجب والمندوب البطلان.
الخامس: الإفطار قبل دخول الليل لظلمة ظن منها دخول الليل ولم يكن في السماء غيم بل الاحوط وجوباً الكفارة ايضاً واما اذا كان في السماء غيم فظن دخول الليل فافطر فلا قضاء ولا كفارة.
اما اذا قامت حجة على دخول الليل او قطع بدخوله فافطر فتبين عدم دخوله وجب القضاء فقط.
السادس: إدخال الماء بمضمضة وغيرها إلى الفم لاستحباب شرعي، او غيره فيسبق ويدخل الجوف. فانه يوجب القضاء دون الكفارة، وان نسي فابتلعه فلا قضاء ولا كفارة. ولا فرق في هذا الحكم بين صوم رمضان وغيره.
س54: ما هي الموارد التي يجوز فيها الصوم في السفر ؟
الجواب:
1. الثلاثة أيام التي هي بعض العشرة التي تكون بدل هدي التمتع لمن عجز عنه.
2. صوم الثمانية عشر يوماً التي هي بدل البدنة كفارة لمن أفاض من عرفات قبل الغروب.
3. صوم النذر المشروط إيقاعه في السفر. وان كان هذا لا يخلو من إشكال، فان حصل فليكن برجاء المطلوبية.
س55: ما هو المحل الذي لو خرج الصائم من وطنه او من محله اقامته جاز له الإفطار ان وصل اليه ؟
الجواب: اذا وصل الى حد الترخيص جاز له الإفطار.
س56: هل يصح الصوم المندوب في السفر ؟
الجواب: الأقوى عدم جواز الصوم المندوب في السفر.
س57: ما هي الأمور التي يثبت بها الهلال ؟
الجواب: يثبت الهلال بعدة طرق:
اولاً: العلم الحاصل من الرؤية.
ثانياً: العلم او الاطمئنان الحاصل من التواتر ( يعني تواتر رؤية الهلال من قبل الاخرين).
ثالثاً: الاطمئنان من الشياع الحاصل بين الناس بنفس المضمون السابق.
رابعاً: شهادة رجلين عادلين بالرؤية.
خامساً: مضى ثلاثين يوماً من خلال الشهر السابق.
س58: هل يثبت الهلال بشهادة الزوجة ؟
الجواب: لا يثبت الهلال بشهادة النساء مطلقاً زوجة كانت او غيرها.
س59: هل زكاة الفطر واجبة او لا ؟
الجواب: نعم، زكاة الفطر واجبة مع تحقق شروطها.
س60: ما هي شروط وجوب زكاة الفطرة ؟
الجواب: تجب زكاة الفطرة على كل فرد بالغ وعاقل وحر وغني شرعي (يعني يملك قوت سنته) ولا تجب على الفقير الشرعي الذي لا يملك قوت سنته. ويعتبر وجود الشرائط آناً ما قبل الغروب ليلة العيد إلى ان يتحقق الغروب. فإذا فقد بعضها قبل الغروب بلحظة لم تجب.
س61: هل يجب على من جمع الشرائط ان يخرجها عن نفسه وعن كل من يعول به؟
الجواب: نعم يجب إخراجها عن نفسه وعن كل من يعول به، واجب النفقة ام غيره ، قريباً ام بعيداً مسلماً ام كافراً، صغيراً ام كبيراً، بل حتى المولود قبل الغروب بلحظات .
س62: جمع أحد وكلائكم زكاة الفطرة فهل الواجب عليه ايصالها اليكم او توزيعها على الفقراء في نفس محل الجمع ؟
الجواب: إيصال الفطرة من قبل المكلف نفسه الى الفقراء مسموح به واما إيصالها إليهم من قبل الوكيل فلا نسمح به .
س63: ما هو جنس الفطرة ؟
الجواب: ما كان قوتاً لغالب الناس كالحنطة و الشعير و التمر و الزبيب والأرز والذرة و الاقط بل حتى لو كان سائلاً كالحليب واللبن الخاثر. و الاحوط استجاباً الاقتصار على الأربعة الأولى .
س64: ما هو مقدارها ؟
الجواب: مقدارها ثلاث كيلو غرامات أو قيمتها من النقدين .
س65: في أي وقت تخرج زكاة الفطرة ؟
الجواب: وقت وجوب الزكاة ليلة الفطر عند الغروب. ووقت اخراجها يوم الفطر من طلوع الشمس إلى الزوال. وان كان الظاهر ان دفعها في الليل مجز.
س66: هل يجوز تقديمها في شهر رمضان ؟
الجواب: الظاهر جواز تقديمها وان كان الاحوط التقديم بعنوان القرض بل لا يترك والاحوط ان تبقى العين لدى المقترض الى العيد ليجوز احتسابها من الفطرة وان كان الظاهر ان هذا الاحتياط استحبابي الا انه اكيد.
س67: هل يجوز نقلها الى غير بلد التكليف ؟
الجواب: نعم يجوز نقلها مع عدم وجود المستحق اما مع وجوده فالاحوط وجوباً ترك النقل هذا بالنسبة إلى المكلف واما الوكيل فيجب عليه نقلها الى الحاكم الشرعي.
س68: ما هو مصرف زكاة الفطرة ؟
الجواب: مصرفها هو مصرف الزكاة من الأصناف الثمانية وهم: الفقراء والمساكين والعاملين عليها والمؤلفة قلوبهم والرقاب والغارمون وفي الرقاب وفي سبيل الله وابن السبيل.
س69: ما هي أوصاف المستحق من هولاء ؟
الجواب:
1. الإيمان.
2. ان لا يكون من أهل المعاصي بحيث يصرف دفع الزكاة في المعاصي والاحوط عدم اعطاء الزكاة لتارك الصلاة او شارب الخمر او المتجاهر بالفسق او المعتاد على السرقة او الزنا او المتساهل في دينه.
3. ان لايكون ممن تجب نفقته على المعطي.
4. ان لايكون هاشمياً اذا كانت من غير الهاشمي. فالهاشمي لايجوز له زكاة غير الهاشمي ، ولكن يجوز ان يعطي الهاشمي لغير الهاشمي.
س70: هل يستحب تقديم الارحام على غيرهم ؟
الجواب: نعم يستحب تقديم الارحام، ثم الجيران، وينبغي الترجيح بالعلم والدين والفضل.
س71: هل ان صلاة العيد في عصر الغيبة واجبة ام مستحبة ؟
الجواب: مستحبة ما لم يأمر بها الولي العام.
س72: هل أن صلاة العيد مؤقتة ومتى وقتها ؟
الجواب: وقتها من طلوع الشمس إلى الزوال من يوم العيد والمراد من العيد يومان في السنة احدهما عيد الفطر وهو الأول من شوال والأخر عيد الأضحى وهو العاشر من ذي الحجة.
س73: بعض أئمة الجماعة يصلون ثلاث مرات لكثرة المصلين فما هي النية الصحيحة لما بعد الصلاة الأولى ؟
الجواب: هذا مشكل شرعاً لعدم مشروعية الإعادة .
س74: من لم يبلغه ثبوت العيد إلا بعد الزوال، هل يجوز له الشركة في صلاة العيد لجماعة أخرى من غير مقلديكم في اليوم التالي ؟
الجواب: لا باس بذلك برجاء المطلوبية.
س75: هل يجب قضاء ما فات في أيام الصبا أو الجنون او الاغماء ؟
الجواب: لا يجب جميع ذلك ؟
س76: هل يجب الفور في قضاء رمضان ؟
الجواب: كلا بل يقضي خلال عام كامل.
س77: واذا اخره عمداً او تسامحاً الى رمضان الثاني فما حكمه ؟
الجواب: يقضي ويدفع الفدية.
س78: هل يجب تعيين أيام القضاء والترتيب بينهما ؟
الجواب: لا يجب عليه التعيين ولا الترتيب.
س79: لو أستمر به المرض الى رمضان آخر فهل عليه شئ ؟
الجواب: نعم تجب الفدية وهو ان يتصدق عن كل يوم بمد وهو ثلاثة ارباع الكيلو من الطعام وسقط القضاء.
س80: لو أعطي فدية أيام عديدة من شهر رمضان واحد او من شهور متعددة لشخص واحد فهل يجزي ؟
الجواب: نعم.

الرد مع إقتباس
قديم 18-07-2014, 06:44 PM
زائر (غير مسجل)
 
http://www.jam3aama.com/books/78

الرد مع إقتباس
قديم 31-07-2014, 08:11 AM
عادل النصراوي عادل النصراوي غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 64123

تاريخ التّسجيل: Jan 2009

المشاركات: 8

آخر تواجد: 31-07-2014 08:47 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: العراق/بابل

السلام عليكم . هذا الموضوع قمت بمناقشته مع الكثير من أخواننا في التيار الصدري ولم أجد الجواب غير إن هناك فتوى للسيد الصدر لكن لاوجود لهذه الفتوى والحقيقة إن السيد الصدر (قدس)في حياته أتى أليه شخص مدمن على التدخين بحيث يقوم بأشعال سيكارة من الاخرى وبدون أطفاء وبعد جدال مع السيد في هذا الموضوع حول عدم أستطاعته أن يصوم شهر رمضان أاخبره السيد (قدس) أن يقوم بأشعال سيكارة واحدة وبالخفاء عن أعين الناس أي في مكان لايراه ألا الله سبحانه ويأخذ نفس واحد من هذه السيكارة وعلى أن لايستنشق هذا الدخان أي لايدخل الدخان الى الجوف وبعدها يرمي هذا العقب بدون أن ياخذ نفس ثاني ولم تكن هناك فتوى مكتوبة بهذا الخصوص أي كانت الفتوى لشخص بعينه دون باقي الناس ؟؟لكن من يدعون بأنتمائهم للسيد الصدر أخذوا وتجاوزوا الحدود بوجود فتوى للسيد تسمح لهم بالتدخين في شهر رمضان وهذا الأمر خاص بهم ولاعلاقة للسيد به نهائياً ؟(علماً أني لست مقلد للسيد الصدر ) لكن اتذكر هذه الحادثة في وقتها ودائماً أجادل من يدعي تقليد السيد ؟

الرد مع إقتباس
قديم 25-06-2015, 05:49 PM
زائر (غير مسجل)
 
مع للأسف الشديد وصلت بكم الجرئه ان تتكلمون على ولي من اولياء الله الصالحين بكلام غير لائق السلام على ال الصدر الكرام أهل العلم والشهادة

الرد مع إقتباس
قديم 28-06-2015, 01:15 AM
الصورة الرمزية لـ bilalo25
bilalo25 bilalo25 غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 58747

تاريخ التّسجيل: Sep 2008

المشاركات: 130

آخر تواجد: 01-07-2018 10:38 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: لبنان

لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
اقسم بالله اني كل ما ادخل على المنتدى اشعر اني بموقع وهابي لما اراه من تهجم على العلماء والمراجع

---------------------------
على العموم يا اخوان
ما اعرفه بالنسبة للتدخين فان المراجع مثل الخوئي والسيستاني والخامنئي يقولون بان ادخال الدخان الخفيف ليس من المفطرات اما ادخال الدخان الكثيف فالاحوط وجوبا الامتناع عنه ( الاحوط وجوبا يعني ان المرجع لم يحسم امر المسالة ويمكنه الانتقال لموجع اخر بهذة المسالة)
اماالسيد فضل الله (رض) فيقول بحرمة التدخين ولكن ليس من المفطرات
راجع
http://arabic.bayynat.org.lb/HtmlSecondary.aspx?id=8283

فاذا كان تدخين السجائر من الدخان الخفيف كما يقول البعض ,,وين الاشكال يا اخوان ؟؟؟؟
واذا كان من الدخان الكثيف ( وهذا ما اعتقده ) فهي مجرد مسالة فقهية فيمكنك الاحتياط بها ويمكنك الرجوع الى المراجع الاخرى بها ليحسم امرها
والسلام

التوقيع :

الرد مع إقتباس
قديم 11-07-2015, 08:21 AM
مغربية مستبصرة
 
باسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على سيد الخلق وعلى اله الطيبين الطاهرين

اخواني شيعة ال البيت عليهم السلام

ان لم تستطيعوا ان تتجاوزوا فتوى وتحكموا العقل وان خالف العلماء فما الفرق بينكم وبين اهل السنة في عبادتهم لشيوخهم وللسند؟ اقرؤا القرأن وتدبروا فيه, يبقى القرآن هو المصدر التشريعي رقم واحد ولا احد فوقه مهما بلغت مرتبته سواء عالم او شيخ او مرجع او دكتور او علامه او ايا كان لقبه مع احترامي لمن ذكرت
مسألة التدخين يجب مراجعة ليس فقط علماء دين لكن ايضا دكاترة واطباء واخصائيين في الفيزيولوجيا اذا اردنا ان نصل الى رأي موضوعي ومنهجي بعيدا عن العواطف, لكن لا ادري اين العلة؟ هل لان نسبة التدخين جد مرتفعة عند اهل المشرق وبالتالي يصعب الجزم في هذه الفتوى وتسبب بالحرج للناس, وهنا اتساءل هل الاسلام حتى عند الشيعة يجب ان يخاط على مقاس الناس ام مقاس الحق وما جاء به القرآن,؟

من الناحية العلمية التدخين ضار ويوازي ضرره المخدرات سواء خفيف ولا ثقيل , سيجارة واحدة فقط تنقص 5 دقائق من حياة الانسان. اول مسبب لسرطان الرئة والفم والحلق و المريء.... . صالح لاتلاف الدماغ. يسبب العصبية. يزيد من الضغط النفسي. يسبب عند الكثيرين العجز الجنسي. اذا كان الوالدين مدخنين كلاهما فاحتمال ان يصاب الاطفال بالربو يصل الى 95% وطبعا يسبب الموت الفجائي عند الرضع المعرضين لدخان السجائر . يسبب امراض القلب والسكري وكثير من الامراض المزمنة عدا الاكتئاب, يزيد من فرص اصابة سرطان الثدي عند النساء. وهنا قولة خاطئة ان خطر التدخين يكمن بالنيكوتين, القولة الصحيحة هي ان التدخين يحتوي على اكثر من 1000 عنصر سام اخطرها النيكوتين, بعض البحوث العلمية تقول ان تعرض فقط لدخان السجائر معناه التعرض الى ازيد من 4000 عنصر كيميائي 250 منها خطير على الصحة واكثر من 50 عنصر ذو خاصية مسرطنة.
في القرن العشرين تسبب الدخان بموت اكثر من 100 مليون نسمة والعدد مرشح ليصل الى مليار في القرن ان لم تتغير توجهات البشر بخصوص هذه العادة القبيحة. بالوقت الحالي يسبب وقاة شخص من بين 10 اشخاص بالغين اي حوالي 5.7 مليون نسمة سنويا. اما في ما يخص المدخنين السلبيين (الذين يجالسون المدخنين ويصلهم الدخان حتى وان لم يدخنوا) فنسبة الوفاة تصل بالوقت الحالي الى 602 الف نسبة سنويا معظمها بالدول ذات الدخل الضعيف.

باختصار من الناحية العلمية الدخان يقتل , بالدول الغربية لم يعودوا يكتبون السيجارة ضارة بل يكتبون السيجارة تقتل وانتم ايها العرب لازلتم لم تجزموا بفتوى الدخان هل هو حلال ام حرام. طيب اسألوا اهل العلم والاختصاص من الزاوية العلمية لانهم ادرى باضرار الدخان ثم افتحوا القرآن واقرؤا . الله عز وجل يقول :فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون, والذكر يشمل علوم الدين والدنيا, ويقول عز وجل ايضا ولا تلقوا بأيديكم الى التهلكة, وشخصيا لا اجد وصفا مثاليا لاضرار الدخان اكثر من التهلكة. فلا يأتي بعد ذلك احد يقول افتى عالم دين بجواز الدخان وبالتالي لا نستطيع مناقشة الفتوى. لا انا اسفة, بل نناقش ان كان ينقض المسألة رأي اخصائي علمه من هذه الزاوية يتجاوز تخصص عالم دين ومخالف له.
وبالنهاية اختم قولي ايها المسلم ان كانت لك القدرة على دفع المال لشراء شيء غير ضار فقط لكن يؤدي الى الموت, اليس الاولى ان تضعه صدقة جارية تنفع بها الاخر وتكون لك ذخرا يوم القيامة؟ اليس الاولى ان تضع القرش على الاخر عله ينفع ابناءك في كبرهم و دراستهم ؟ اليس الاولى شراء كتاب تستفيد منه بدل من شراء سم يقتلك ويقتل غيرك ممن يجالسك, خافوا الله اعلموا ان الدخان يقتل وممكن ان يقتل الكثيرين من المدخنين واسرهم بسبب هذه الفتوى.ولا تنسوا ان الله طيب لا يحب الا الطيب. أللهم اشهد اني قد بلغت حسب علمي وضميري
وصلى الله على سيدنا محمد وعلى اله الطيبين الطاهرين

الرد مع إقتباس
قديم 28-12-2015, 05:13 AM
الصورة الرمزية لـ ماء زمزم
ماء زمزم ماء زمزم غير متصل
عضو نشط جداً
 

رقم العضوية : 23085

تاريخ التّسجيل: Oct 2005

المشاركات: 1,548

آخر تواجد: 03-01-2016 07:01 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: في قلوب الناس

السلام على اصحاب العقول!
اولا انا كنت في وسط الحدث! قيل بالحرف الواحد ( التدخين ليس من المفطرات )! اما الذي يؤلف لحاله الحكايات ويسرد الحتوتات اقول له ( الله يساعدك, خو ماكوا شي )!
ثانيا مع الاسف على بعض الاشخاص اصحاب الامراض النفسية! الذين ليس لديهم اي شيئ يفعلوه! سوا التكلم بالباطل؟! على المراجع والمقلدين!!!
لماذا تسمون المقلدين باسماء مقلديهم وعلى نحو من السخرية والتصغير والتنكير؟
اما مسئلة مقتدى وهاذا العداء الشخصي والكلام الذي لا يفيد بشيء فهو دليل على بعدكم عن الموضوع؟!
ان السيد الشهيد محمد محمد صادق الصدر قدس لم يكن الاول ولا الاخير الذي خالف مشهور العلماء في بعض الفتاوى فهنالك مثلا من يقول بعدم مفطرية الارتماس بالماء على خلاف مشهور العلماء في ذلك كما جاء في كتاب المسائل المنتخبة ما هذا نصه :
( الرابع من المفطّرات : ــ على المشهور بين الفقهاء (رضوان الله عليهم) ــ تعمّد الارتماس في الماء ) ولكن المختار أنه لا يضرّ بصحّة الصوم ، بل هو مكروه كراهة شديدة ، ولا فرق في ذلك بين رمس تمام البدن ورمس الرأس فقط ، ولا بأس بوقوف الصائم تحت المطر ونحوه وإن أحاط الماء بتمام بدنه.
ثالثا : انقل لكم قول المحقق الخوئي حول التدخين فانه قال في المستند ج21 ص159 : (لم يبق لنا دليل يُعتمد عليه في الحكم بالمنع من التدخين بعد وضوح عدم صدق الاكل ولا الشرب عليه , فمقتضى القاعدة هو الجواز وان كان الاحتياط بالاجتناب لا ينبغي تركه , رعاية للسيرة , ثم قال : ولكن التعويل على مثل هذه السيرة مشكل جدا لعدم احراز اتصالها بزمن المعصوم (عليه السلام) ثم قال : اذن لا دليل على بطلان الصوم بل يمكن اقامة الدليل على عدم البطلان ) إنتهى كلامه .
اقول : اذن فالسيد الشهيد يمتلك القدرة والشجاعة وكعادته في ان يصدح بالدليل ويفتي بجواز التدخين وعدم مفطريته وهذا ما اوضحه في جواب الاستفتاء التالي :
لكن يبقى ان نراعي امرا مهما وهو ما جاء في الاستفتاء التالي :
وهنا نرى انه وان اجاز السيد الشهيد وبفعل ما توصل اليه من الدليل بعدم مفطرية التدخين الا انه لا يرجح التجاهر به امام الناس لامور قد ندرك بعضها بقليل من التأمل ولا ندرك البعض الاخر فلنلتزم يااخوتي بما اراده مرجعنا وصاحب الفضل علينا السيد الولي محمد محمد صادق الصدر قدس
وفي الختام اترك المقام لاخوتي الكرام بان يدلو بدلوهم راجيا من الله للجميع القبول
ببركة الصلاة على محمد واله الطيبين الطاهرين
سلاما سلاما


شهادة لله وللتاريخ اقولها: السيد الله يرحمه كان يدك على صدره للي يحب يتناقشون بهاي المسألة!
وين جنتوا نايمين؟ اذا هيجي عدكم غيرة على الدين ويهمكم الامر؟! ليش متعنيتوله؟!
اليس يقال من ان الحكمة ضالة المؤمن؟! يا مؤمنين!
اغلب العلماء عدهم عدم التدخين هو احتياط؟! ( الي لابس عسكرية يعرف شنو الاحتياط )..! مو ( النايم عمره كله التالي الليل ).!
سلاما سلاما

التوقيع :

شكر خاص للأخت
خادمة ام ابيها









الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع

يمكن للزوار التعليق أيضاً وتظهر مشاركاتهم بعد مراجعتها



عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:
 
بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع :


جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 05:06 PM ] .
 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin